الرئيسية الرئيسية وزير الداخلية ..حضور المرأة وتعزيز دورها في المشهد السياسي المغربي لم يحقق المستوى المنشود

وزير الداخلية ..حضور المرأة وتعزيز دورها في المشهد السياسي المغربي لم يحقق المستوى المنشود

كتب في 2 سبتمبر 2020 - 9:01 ص
مشاركة

المجهر24|

لم يخف وزير الداخلية السيد عبد الوافي لفتيت،في لقاء مع الهيئة المكلفة بتعزيز تمثيلية المرأة،حضرته ممثلات عن الهيئات النسائية للأحزاب السياسية،أن حضور المرأة في العمل السياسي لم يحقق المستوى المنشود،وأن تضافر الجهود كفيل بتحقيق المناصفة على نحو سلس.

وأكد لفتيت،أن اللقاء يأتي في إطار المساهمة المواطنة في المشاورات والإعداد الجيد للاستحقاقات الانتخابية المقبلة التي سيشهدها المغرب سنة 2021،والتي تعد سنة انتخابية بامتياز،على الدور الأساسي الذي تضطلع به النساء في العمل السياسي والمشاركة الانتخابية،وبالأهمية القصوى التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس لهذه المسألة، والتي تجلت في عدد من الإجراءات الرامية إلى تعزيز دور المرأة في المشهد السياسي، لاسيما لائحة النساء، خلال الانتخابات السابقة،وأن هذا الاجتماع يشكل مناسبة لتبادل الرؤى حول السبل الكفيلة بتعزيز المشاركة السياسية للمرأة.

وأكدت ممثلات الهيئات النسائية عن أحزاب الاستقلال، والعدالة والتنمية، والتجمع الوطني للأحرار، والتقدم والاشتراكية، والاتحاد الاشتراكي، في تصريحات صحفية عقب هذا الاجتماع، على ضرورة تعزيز التمثيلية السياسية للمرأة لتحقيق المناصفة، وبالتالي تفعيل هذا المبدأ الذي ينص عليه الدستور.

وشددن على أن الحضور الوازن والمنصف للنساء في كافة القطاعات الاستراتيجية، لاسيما الصحة والتعليم، والقطاع غير المهيكل،يستلزم تمكين النساء من تبوأ مراكز القرار،من خلال تعزيز التمثيلية في الاستحقاقات المقبلة،وأنه من اللازم مراجعة جملة من القوانين التنظيمية المتعلقة بالانتخابات، سواء على مستوى المجالس المحلية أو الجهوية أو البرلمان، وذلك لتعزيز التمثيلية السياسية للمرأة، منوهات بالتفاعل الإيجابي لوزير الداخلية في هذا الصدد.