وأكد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، مباشرة بعد الخطاب الملكي، بمناسبة الذكرى الـ67 لثورة الملك والشعب، في تدوينته عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك”، أن “الخطاب الملكي في الذكرى الـ67 لثورة الملك والشعب يتضمن نداء ملكيا حازما لاحترام التدابير الوقائية، فلا شيء يبرر السلوك اللاواعي للبعض”، وأضاف أنه “إذا استمر التطور الوبائي على نفس الاتجاه، فقد تضطر الدولة إلى إعادة الحجر الصحي العام، كما تضمن الخطابُ أيضاً دعوة القوى الوطنية للانخراط في جهود التوعية والوقاية”.