الرئيسية *تحث المجهر الحكوني في رسالة استقالته لوهبي”ما يعيشه الحزب بجهة العيون الساقية الحمراء،ستكون له نتائج وخيمة”

الحكوني في رسالة استقالته لوهبي”ما يعيشه الحزب بجهة العيون الساقية الحمراء،ستكون له نتائج وخيمة”

كتب في 1 سبتمبر 2020 - 1:37 م
مشاركة

المجهر24|

صب الخضير الحكوني،عضو المجلس الوطني لحزب البام للولاية الرابعة،ورئيس اللجنة التحضيرية الجهوية للمؤتمر الجهوي الأخير للحزب،بجهة العيون الساقية الحمراء، وأحد الأدرع الشبابية المناضلة التي تمرست في الفعل السياسي بالصحراء، وتهندس للعمل السياسي بإقليم التحدي بوجدور وجهة العيون الساقية الحمراء، جام غضبه على القيادة الجهوية للحزب ، في فحوى رسالة استقالته من الحزب ، الموجهة الى الأمين العام للحزب السيد عبد اللطيف وهبي، بالقول “إن ما يعيشه الحزب اليوم على المستوى الجهوي،ستكون له نتائج وخيمة،نظرا لكبح جماح فعاليات شبابية كرست نفسها للعمل الحزبي،الشيء الذي لم تستسغه بعض قيادات الحزب التي تدير الأمور بمنطق المقاولة والباطرونا وليس بحس سياسي، واليوم وليس غدا يحتاج الحزب لمشرط الجراحة لعله يجتث من أوصلوه لهذا المصير “.

     الخضير الحكوني، عضو المجلس الوطني للبام

وأوضح الحكوني،” أن الواقع السياسي ببيت الأصالة والمعاصرة يفرض حركة تصحيحية بالجهة، تخرج من صالونات
التنظير ومواقع التواصل الاجتماعي إلى العلن، لتعلن القطيعة أو الحوار . . . الاستمرار أو الانسحاب الجماعی”.

وشرح الحكوني في رسالة الاستقالة التي توصلت “المجهر24″، بنسخة منها، ظروف الاستقالة، أنه “اليوم التحق بركب المستقيلن،لكون الحزب يعيش على صفيح ساخن والطريقة التي تدار بها الأمور داخل الحزب،والاستياء العارم الذي يطال منضاليه الذين يعانون من التهميش ومصادرة الرأي المخالف”.

ووصف الحكوني ظروف الاستقالة بالامتداد لوقع مجموع من الاستقالات المتتالية التي يعيش على وقعها حزب البام،خاصة بعد مؤتمره الأخير مع اقتراب الاستحقاقات الانتخابية2021.