خوسيه مانويل ألباريس..خارطة الطريق مع المغرب “نجاح سيتواصل” وهو الأولوية الأولى للسياسة الخارجية

Print Friendly, PDF & Email

المجهر24/ابراهيم ابهوش-متابعة|

أشاد وزير الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسباني، خوسيه مانويل ألباريس، في مقابلة مع وكالة الأنباء الإسبانية “يوروبا برس”، نشرت اليوم الأحد بـ “نجاح خارطة الطريق” المتفق عليها بين إسبانيا والمغرب، وأكد أنها “ستتواصل”،وأن “خارطة الطريق هو مسلسل والتزام طويل الأمد بين البلدين”.

وسلط رئيس الدبلوماسية الإسبانية الضوء على “النتائج الجيدة” للمرحلة الجديدة من العلاقات القائمة بين البلدين،حيث أبرز السيد ألباريس انخفاض عدد المهاجرين الوافدين على السواحل الإسبانية مقارنة بإيطاليا أو اليونان، و”أرقام التجارة التي تستمر في النمو بشكل كبير شهرا بعد شهر”، و”التعاون الاستثنائي في مكافحة الإرهاب”.

وتابع قائلا: “كل هذا يظهر لنا أن خارطة الطريق هذه كانت ناجحة وأنها ستستمر”.

ونتيجة لذلك، يقول السيد ألباريس، فإن علاقات التعاون مع المغرب تشكل نموذجا يحتذى به بالنسبة “لبلدان الجوار”.

وكان وزير الشؤون الخارجية الإسباني قد شدد، مؤخرا، على أن المغرب يظل “أولى أولويات” إسبانيا في مجال السياسة الخارجية.

وأكد في تصريحات للصحافة أن “جميع رؤساء الحكومة الإسبانية أشاروا إلى أن المغرب هو الأولوية الأولى للسياسة الخارجية”.

شارك المقال
  • تم النسخ