جهادي من أصل مغربي … يسقط في قبضة مصالح الحرس المدني الإسباني لترويجه لتنظيم  ” داعش ” الإرهابي

Print Friendly, PDF & Email

المجهر 24/عبداللطيف بيه |متابعة .

أفادت مصادر جيدة الإطلاع أن جهاديا يحمل الجنسية الإسبانية من أصول مغربية ، قد إعتقل  بمدينة برشلونة من قبل مصالح الحرس المدني الإسباني لترويجه  لدعاية تتعلق بدعم  التنظيم الإرهابي ” داعش “

وتابعت ذات المصادر أن المعني بالأمر تم التحقق معه أكثر من عام  ، بسبب  الإشتباه في ربطه علاقات بجهات متطرفة خارج إسبانيا ، حيث كشفت أجهزة الحرس المدني وأجهزة أمن الدولة أن الموقوف عمد أيضا على نشر شروحات حول تصنيع المتفجرات .

و أضافت ذات المصادر، أن أجهزة المخابرات الفرنسية والسويدية ،وكذا الانتربول، قد شاركت  في التحقيق،لكون القضية عابرة للحدوت ولها ارتباط دولي ، مشيرة في ذات السياق أن للموقوف علاقات على المنصات الرقمية مع المتطرفين من السويد وكندا ، وتمت إحالته على السجن المؤقت في إنتظار المحاكمة .

شارك المقال
  • تم النسخ