تركيا…الاستعانة بفئران مجهزة بمعدات تكنولوجيا عالية  لإنقاد العالقين تحت حطام الزلزال

Print Friendly, PDF & Email
المجهر 24/ عبداللطيف بيه – متابعة|
أقدم فريق الإنقاذ بتركيا، على تجربة فريدة من نوعها تهم إنقاذ الأشخاص العالقين تحث ركام الزلزال المدمر الذي شهدته تركيا الأسبوع الماضي ، حيث  تم الإستعانة بفئران مدربة ومجهزة بأحدث تكنولوجيا الرصد  المعلوماتي عبر جهاز الكاميرا وميكروفون حساس وجهاز تحديد الموقع   Gps ،للتعرف عن بعد على مكان وجود الضحايا، تجربة سيثم إعتمادها ولأول مرة في بتركيا،و ستمكن فريق الإنقاذ من التواصل مع العالقين عبر كاميرا المراقبة و المكروفون المتبتثان على ضهر الفئران مع تحديد موقع المعنيين تحث الأنقاض لتقليص هذر الزمان و لضمان نتائج  إيجابية في مجال الإنقاذ .
وتأتي هذه التجربة، في إطار تدبير وإدارة الكوارث الطبيعية مثل الزلزال ، وهي تجربة ، من شأنها أن تغني الإطار الوقائي وتعطي قيمة مضافة لعمل الإنقاذ حماية لحياة للمواطنين وإستعدادا لأي طارئ قد يهدد سلامتهم.
شارك المقال
  • تم النسخ