المجهر24/ومع-بودابست|

نشرت وزارة الشؤون الخارجية والتجارة الهنغارية، على موقعها الرسمي، اليوم الإثنين، الإعلان المشترك المغربي الهنغاري، الذي تم اعتماده في ختام الزيارة التي قام بها يوم التاسع من يونيو الجاري للمغرب، رئيس الدبلوماسية الهنغارية السيد بيتر زيجارتو.

وتدعم هنغاريا في هذا الإعلان، المقترح المغربي لمخطط الحكم الذاتي للصحراء المغربية. كما يدعم الجهود التنموية التي يبذلها المغرب في الأقاليم الجنوبية.

وبهذه المناسبة، أعربت هنغاريا عن ترحيبها بالجهود الجادة وذات المصداقية التي يبذلها المغرب، باعتباره قطبا إقليميا للاستقرار وشريكا متميزا للتنمية في إفريقيا.

وأكدت بودابست، في هذا الإعلان، على أهمية الشراكة الاستراتيجية التي تربطها بالمغرب.

كما نوهت بالمسار التنموي الذي وضعه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، في إطار دينامية الانفتاح والتقدم والحداثة، مشيدة بالنموذج التنموي الجديد والجهوية المتقدمة التي انخرط فيهما المغرب.

وشدد المغرب وهنغاريا على أهمية الارتقاء بمستوى تعاونهما الاقتصادي والتجاري إلى المستوى المتميز للعلاقات السياسية الثنائية.

من جهة أخرى، أشادت هنغاريا، أيضا، بالمغرب لدوره الحاسم والنموذجي في مكافحة الهجرة السرية، كشريك استراتيجي للاتحاد الأوروبي.

error: جميع الحقوق محفوظة للمجهر24