المجهر24/العيون|

على هامش الملتقى التلاميذي الجهوي الأول لإبداعات التلاميذ المنظم تحت شعار “التميز في ظل جائحة كورونا”،احتضن المركز الجهوي للابتكار والتجديد التربوي بالعيون،حفل توقيع اتفاقية شراكة بين الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين للعيون – الساقية الحمراء والمديرية الجهوية للمندوبية السامية للتخطيط.

وتروم الاتفاقية، التي جرى التوقيع عليها، إرساء المحددات الأساسية للتعاون في جميع المجالات ذات الاهتمام المشترك، لا سيما تبادل وتحليل ونشر المعلومات الإحصائية وقواعد البيانات المختلفة، بالنظر إلى أهميتها في تحضير الخرائط التربوية.

 ومن شأن التوقيع على هذه الاتفاقية الإسهام في تتبع ومواكبة التطور العمراني والديموغرافي الذي تعرفه الجهة، وتمكين الأكاديمية الجهوية من تقريب خدماتها التربوية من الساكنة، حسب الامتداد المجالي، مع توفير البنيات والمرافق المناسبة لجميع الأسلاك التعليمية.

وجرى، خلال نفس الملتقى، التوقيع على اتفاقية ثانية تصل الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالمكتب الولائي للهلال الأحمر المغربي بالعيون، تتوخى دعم تمدرس الأطفال في وضعية إعاقة، من خلال التتبع الصحي لهذه الفئة من التلاميذ وفق برنامج دوري لإنجاز الفحوصات الطبية، تماشيا مع تفعيل مضامين القانون الإطار 51.17 وأجرأة المشروع المندمج رقم 4. وعبرت الأطراف الموقعة على كلا الاتفاقيتين عن رغبتها ومسؤوليتها في الانخراط والتعاون الجاد لتحقيق الالتزامات المتفق عليها.

واحتفت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، خلال هذا الملتقى المنظم بشراكة مع جمعية الابتكار التربوي والتأهيل المهني بالعيون وبدعم من مجلس جهة العيون – الساقية الحمراء والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية باقليم العيون والجمعية المغربية لمستوردي الكتب، بعدد من التلاميذ الفائزين في المسابقات الجهوية التي نظمت في العديد من المجالات التربوية.

error: جميع الحقوق محفوظة للمجهر24