أوليفر فاريلي المفوض الأوروبي المكلف بالجوار والتوسع يرحب بتشبث المغرب بوقف إطلاق النار

Print Friendly, PDF & Email

المجهر24/بروكسيل-وكالات|

شددت،عدة شخصيات سياسية وخبراء أوروبيين على مشروعية تدخل القوات المسلحة الملكية لتأمين المعبر الرابط بين المغرب وموريتانيا، عبر المنطقة العازلة الكركرات،منددين بتصرفات “البوليساريو”، المدعومة من طرف الجزائر، وبأعمالها الاستفزازية ضد بعثة المينورسو.

وفي هذا الصدد،كتب أوليفر فاريلي اليوم السبت،على حسابه الشخصي على تويتر “أنوه بتشبث المغرب بوقف إطلاق النار،وأن ضمان حرية تنقل الأشخاص والبضائع أمر أساسي”، ورحب المفوض الأوروبي للجوار والتوسع،بتشبث المغرب بوقف إطلاق النار.

وأكد أن “التوترات يجب أن تفسح المجال أمام العملية السياسية”،مشيرا إلى أنه، “من الضروري الحفاظ على الاستقرار السياسي والاقتصادي للجوار”.

شارك المقال
  • تم النسخ